الصحةزناتة والنواحي

سكان عين حرودة و الشلالات يستغيثون بالمسؤولين على قطاع الصحة

تستنكر ساكنة زناتة و الشلالات لخلو المركز الصحي من وجود طبيب مداوم ليلا ، عانى خلالها المرضى عناء التنقل الى مدينة المحمدية من أجل العلاج ، رغم قصر ذاات اليد وضعف الإمكانيات المادية. ويعرف هذا المركز مجموعة من التجاوزات من قبل المسؤولين عليه فيما يخص المعاملة مع المرضى و التمييز بينهم ، وكذا غياب بعض الممرضات بدون مبرر ولا سابق إنذار معتبرين هذه الوظيفة فرض كفاية لا فرض عين ، وكذا التهرب من فحص بعض  الحالات  كيفما كان نوعها تحت ذريعة غياب الطبيب المسؤول وإرسالها إلى مستشفى مولاي عبد الله بالمحمدية وخاصة النساء الحوامل، حيث رغم الامكانيات المتوفرة في هذا المركز فهو لايلبي حاجيات المرضى . كما أن سيارة الاسعاف الموجودة بالمركز في عطلة مفتوحة بغياب سائق رسمي لها. ويناشد سكان زناتة المسؤولين على هذا القطاع الحيوي بمايلي :

– زيارة آنية لهذا المركز . – الحاق طبيب مداوم رسمي بالمركز. – تعيين سائق لسيارة الاسعاف- تدشين مستعجلات . –

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: