القابلات العاطلات غاضبات من الوزارة وتطالبن بالإنصاف

0

بين فرصة التكوين التي تتُاح لـ580 طالبة بشكل سنوي وعدد مناصب التوظيف القليلة المُتبارى حولها، تواجِهُ خريجات مسلك “القبالة” بالمعاهد العليا للمهن التمريضية وتقنيات الصحة بالمغرب شبح البطالة.
وفِي الوقت الذي تعرف فيه الموارد البشرية بوزارة الصحة، نظمت هذه الأخيرة، مباراة لفائدة الأطباء والممرضين وقد خصص لهم عدد مناصب جد هزيل حدد في271 منصبا مقابل 1438 مترشحة.
وأثار هذا الأمر غضبا في صفوف القابلات العاطلات عن العمل، في وقت ما يزال أزيد من 200 منصب مالي متبقي من ميزانية 2019 .

طالبت القابلات العاطلات، وزارة الصحة، تخصيص المناصب المتبقية لفائدة لوائح الانتظار، مؤكدات أنهن “أكثر فئة متضررة من السياسة الفاشلة لوزارة الصحة في تدبير مواردها البشرية”.
وشددت القابلات في بيان لهن، على وجوب “تنظيم مباراة بدون أي شكل من أشكال التعاقد بعدد مناصب كافية يغطي جميع القابلات العاطلات وذلك في أقرب وقت ممكن وعدم تأجيلها بذريعة الخصاص في صفوف الخريجين لأن هذا التخصص غير معني”.
وناشدن الوزارة، بضرورة ابقاء باب التكوين مغلق الى حين تسوية أوضاع هذه الفئة العاطلة.

 

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: