زناتة والنواحيفي الواجهة

بسبب الارتجالية.. جماعة عين حرودة تعقد دورتها في توقيت وتدعو لاساز في توقيت آخر

وضع المجلس البلدي لجماعة عين حرودة، نفسه في موقف حرج، خلال الدورة العادية التي انعقدت اليوم، والتي كانت مقررة لمناقشة مشروع إعادة إيواء قاطني دور الصفيح.
المثير في الأمر، أن المجلس الذي أعلن عن انعقاد الدورة في الساعة الثانية والنصف زوال اليوم الاثنين، وجه دعوة إلى الشركة العامة لإعادة تهيئة زناتة المكلفة بإعادة إيواء قاطني دور الصفيح من أجل حضور الدورة وتقديم عرضها، غير أن التوقيت الذي تم تحديده في الدعوة كان الساعة الرابعة زوالا!
وفي الوقت الذي رفع المجلس الدورة بسبب عدم حضور الشركة المذكورة، وشروع عدد من المواطنين من الاحتجاج واتهام الشركة بالتعنت، حضر مسؤولو “لاساز” في الساعة الرابعة كما هو محدد في الدعوة.
وأصيب عدد من المنتخبين والفاعلين الجمعويين بارتباك على اعتبار أن المجلس وجه دعوة في توقيت معين بينما عقد الدورة في توقيت آخر دون إشعار الشركة بذلك.
واستغرب عدد من المتتبعين هذا الخطأ الفادح، والذي كان على إدارة المصالح بالجماعة التيقن منه قبل توجيه الدعوة إلى الشركة المذكورة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: