وطنية

رئيس جماعة بالحسيمة يعرض فائض الميزانية لمساعدة الصين على مواجهة كورونا

كشف رئيس جماعة لوطا بإقليم الحسيمة، المكي الحنودي، عزمه تخصيص الفائض المالي من ميزانية جماعته، لمساعدة الشعب الصيني الذي يواجه منذ أسابيع فيروس “كورنا” القاتل.

وقال الحنودي في تدوينة له على حسابه بموقع « فيسبوك » ، « سوف أحاول بصفتي رئيس جماعة لوطا، إقناع جميع أعضاء المجلس الجماعي للوطا أو على الأقل أغلبيته خلال اجتماعه يوم الخميس (6 فبراير الجاري)، بتخصيص الفائض المالي (رغم محدوديته) لمساعدة شعب الصين ».

وأضاف رئيس جماعة لوطا أن ذلك سوف يتأتى بتنسيق مع إحدى هيئات المجتمع المدني الصيني بأوهانا المنكوبة”، مضيفا أنه “للدولة واسع النظر في إمكانية التأشير على مقرر المجلس الجماعي أو عدمه”.

الحنودي اعتبر أن قراره جاء » بناء على المواد 149، 150، 151 من القانون التنظيمي للجماعات رقم 113-14 وما تخوله للمجالس الجماعية المنتخبة بالمغرب من إمكانية مباشرة أوجه للتعاون الدولي » .

وأضاف أن مبادرته تأتي « اعتبارا لمبدأ التضامن الانساني، وعلى إثر ما يعانيه الشعب لاصيني جراء تفشي وباء كورونا القاتل، وإعمالا للعهود الأممية المتعلقة بالإغاثة والمساعدة في حالات الكوارث والأوبئة ».

وأعلنت السلطات الصحية الصينية، اليوم الأحد، عن ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا الجديد في الصين إلى 14 الف و380 إصابة و 304 وفاة بنهاية يوم السبت. وكانت حصيلة سابقة تشير إلى إصابة 11 ألف و791 بهذا الداء ووفاة 259 شخصا، مما يعكس المنحى التصاعدي لضحايا فيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: